الأمم المتحدة تحمل حكومة هادي مسئولية تدهور الأوضاع الإنسانية في المحافظات الجنوبية

المراسل: متابعات

حمّل تقرير أممي حكومة هادي، بشكل غير مباشر، مسؤولية ارتفاع أسعار المواد الغذائية في عدن وبقية المحافظات الجنوبية.

وبحسب تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، نشره على موقعه الرسمي مساء امس الأول الجمعة، فإن الفارق في أسعار الصرف بين المحافظات الجنوبية والشمالية وصل إلى الثلث، ما تسبب في ارتفاع أسعار الحد الأدنى للسلة الغذائية في الجنوب إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق.

وأضاف أن نتائج تحليل التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي تُشير إلى زيادة المخاطر التي تهدد سكان المحافظات الجنوبية، بنسب تصل إلى 40%، مقارنة مع نفس الفترة في 2019.

وحذّر التحليل مما وصفها بضياع مكاسب الأمن الغذائي، التي تحققت بين عامي 2018 و2019، نتيجة التوسع الكبير في تقديم المساعدات الغذائية الإنسانية.

(2)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,اهم الاخبار