ضربة جوية-باليستية مزدوجة توقع أكبر مقتلة بصفوف التحالف في الساحل الغربي ومستشفيات عدن تعلن حالة طوارئ

الحديدة| المراسل نت:

شهدت جبهة الساحل الغربي اليوم السبت أضخم هجوم جوي صاروخي مشترك من حيث حجم الخسائر البشرية التي تكبدتها القوات الموالية للتحالف بضربة واحدة.

أعلن مصدر عسكري بقوات صنعاء (الجيش والحوثيين) تنفيذ عملية مشتركة لسلاح الجو المسير والصواريخ الباليستية استهدفت مقراً لقيادة التحالف (قوات إماراتية) في الساحل الغربي محققة إصابات مباشرة وخسائر بشرية جسيمة.

مصدر ميداني قال لـ المراسل نت إنه الهدف كان مقراً كبيراً للتحالف في مديرية الدريهمي وتم قصفه بعد عمليات استطلاع جوي وميداني، مشيراً إلى أن المعلومات أثبتت وجود قيمة كبيرة للهدف الأمر الذي أدى لاستهدافه بأربعة صواريخ باليستية وعدة غارات متزامنة نفذتها طائرات بدون طيار.

وأضاف المصدر أن العملية أسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من 200 عنصراً من أتباع التحالف بينهم قيادات عسكرية وضباطاً إماراتيين، وهي أكبر حصيلة بعملية واحدة من هذا النوع بجبهة الدريهمي.

كما قتل عدد كبير من أتباع الإمارات بقصف صاروخي ومدفعي استهدف تجمعات لهم جنوب منطقة كيلو 16 أعقبه هجوم لوحدات من قوات صنعاء أسفر عن تدمير آليتين ومقتل عدد من المسلحين الموالين للإمارات.

وأفادت مصادر في عدن لـ المراسل نت أن المستشفى الجمهوري ومستشفيات أخرى استقبلت عشرات الجثث والجرحى، فيما أكدت صحيفة “عدن الغد” الموالية للتحالف الخبر وأضافت عليه أن مستشفيات عدن عانت من ازدحام كبير نظراً للأعداد الكبيرة التي استقبلتها ولم تتمكن من استقبال المزيد ما اضطر فرق الإسعاف للعودة بعشرات القتلى والجرحى نحو مدن أخرى.

(658)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العسكري,اهم الاخبار,عاجل

Tags: ,,,,,,,,