قبائل المهرة: على السعودية سحب قواتها أو انتظار ما يزعجها وأطماعها لن تتحقق

تقارير| المراسل نت:

أكدت قبائل المهرة الواقعة بحدود سلطنة عمان إصرارها على منع السعودية من مد أنبوب نفط بدأت ببنائه ليمر من المحافظة إلى البحر العربي، فيما تتصاعد الاحتجاجات في مختلف مديريات المحافظة رفضاً لتواجد القوات السعودية.

وإلى جانب مخيمات الاعتصام في مديريات المهرة شهدت مدينة الغيضة مظاهرة هي الأكبر من نوعها شارك فيها آلاف المحتجين المناوئين لتواجد القوات السعودية التي يصفونها بالاحتلال ويطالبون برحيلها بعدما حولت مطارات وموانئ المحافظة إلى قواعد عسكرية وأغلقتها في وجه أبناء المحافظة.

ولوح الشيخ علي بن سالم الحريزي أحد أبرز مشايخ المحافظة الذين قادوا الاحتجاجات المناهضة للقوات السعودية منذ دخولها المهرة ودفع ثمن ذلك إقالته من منصب وكيل المحافظة بقرار من هادي بإيعاز سعودي، باللجوء إلى السلاح لإجبار القوات السعودية على الرحيل.

واعتبر الحريزي في بيان حصل عليه المراسل نت أن المظاهرة الكبرى التي خرجت في مدينة الغيضة كانت رسالة واضحة وصريحة بأن على القوات السعودية انهاء احتلالها للمهرة ومغادرتها، مضيفاً أن على السعوديين أن “يفهموها قبل أن يجرونا إلى أشياء ليست من مصلحتهم ولا مصلحتنا”.

وفيما كان أبناء القبائل والمهريين قد اقتلعوا العلامات الحديدية التي وضعتها السعودية لتحديد مسار الانبوب النفطي الذي تريد أن تبنيه عبر المحافظة، أكد الشيخ الحريزي أن محاولة السعودي مد الانبوب واستحداث معسكرات، رغم رفض أبناء المحافظة، ستبوء بالفشل في نهاية المطاف.

وأضاف الحريزي أن “الشعب اليمني كان وسيظل واقفا ليل نهار لحماية سيادته ومصالحه”،مؤكداً أن “أبناء محافظة المهرة واليمن عموما، لن يقبلوا بأي انتهاك للسيادة الوطنية على الإطلاق”.

وفي السياق عقدت اللجنة التنظيمية لاعتصام أبناء المهرة اجتماعاً للوقوف أمام المستجدات والأحداث المتلاحقة، وصدر بيان عن الاجتماع، حصل عليه المراسل نت، اعتبر أن إصدار التحالف مذكرة لاعتقال الشيخ الحريزي ورموز المحافظة يعد انزلاقاً خطيراً ” بمبررات ووقائع كيدية تلفيقية لا تقوى على مواجهة الحقائق والعارية من أي مسوغ قانوني”.

واعتبر البيان أن إصدار التحالف مذكرات اعتقال ” تجاوز كل الأعراف الوطنية والأقليمية والدولية بل وحقوق الأنسان، بل أن هذا الأمر تدخل سافر في السيادة القانونية والقضائية للدولة”.

وأكد البيان على “الاستمرار بمواصلة العمل السلمي وفق البرنامج وتحت إطار الانظمة واللوائح والقوانين الكافلة والمنظمة والحامية لذلك حتى تحقيق كافة المطالب المشروعة” وكذلك “رفض أي مشروع قادم وراء الحدود منتهكا السيادة الوطنية ومتجاوزا الأعراف والمعاهدات والبروتوكولات الدولية بين الدول”.

وانتقد البيان صمت حكومة هادي داعياً إياها إلى “الخروج عن صمتها لأن الوضع قد تمادى وتحدى حدود السيادة الوطنية والوقوف عند مسؤوليتها الوطنية كونها نائبة ومعبرة عن الشعب الذي اختارها ، وبالأخص الوقوف بحزم إزاء ما يعتمل في محافظة المهرة من انتهاكات وتجاوزات من جارتنا الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية”.

وكان التحالف أصدر مذكرة اعتقال بحق الشيخ الحريزي لكن الأخير محمياً بقبائل المحافظة تحدى المذكرة ودخل مدينة الغيضة برفقة عشرات السيارات المحملة برجال القبائل، الأمر الذي دفع التحالف للتبرؤ من المذكرة مدعياً صدورها من قبل السلطات اليمنية، فيما كان المراسل نت قد حصل على نسخة من المذكرة تظهر أنها صادرة عن قيادة العمليات المشتركة للتحالف.

 

(213)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,اهم الاخبار,تقارير المراسل,عاجل

Tags: ,,,,