بالصور: الخسائر المهولة تجبر التحالف على الانكفاء في معركة الحديدة

الحديدة| المراسل نت:

تراجعت المعارك في جبهة الساحل الغربي بمحافظة الحديدة، اليوم الاثنين، جراء الخسائر الكبيرة التي لحقت بأتباع التحالف ووقوعهم في حقول ألغام أجبرتهم على التراجع إلى أطراف منطقة الزعفران ووقف محاولتهم التقدم باتجاه منطقة كيلو16.

ووزع الإعلام الحربي اليمني التابع لقوات صنعاء (الجيش والحوثيين) مشاهد وصور حصل عليها المراسل لعملية التصدي لزحف قوات التحالف في منطقة الزعفران شمال مدينة الدريهمي ووقوع عناصرها بآلياتهم في حقول ألغام جرى تفجيرها عن بعد وتدميرها بشكل جماعي، بالإضافة لمشاهد وصور  لعملية السيطرة على منطقة الجاح الأسفل ومنطقة السمسرة بمديرية التحيتا.

وأفادت مصادر ميدانية لـ المراسل نت أن منطقة الزعفران تشهد منذ أمس السبت أعنف معارك الساحل الغربي، مشيرة إلى أن طيران التحالف شن خلال الـ48 ساعة الماضية أكثر من 110 غارات على المنطقة وسط اشتباكات وصل بعضها إلى اشتباكات من مسافة صفر.

وكانت مصادر ميدانية أفادت أمس الأحد لـ المراسل نت أن قوات صنعاء شنت  هجوماً عكسياً واسعاً وتمكنت من إجبار القوات الموالية للتحالف على التراجع إلى أطراف منطقة الزعفران. ونفت المصادر بشكل قاطع مزاعم إعلام دول التحالف أن قواتها اقتربت من منطقة كيلو 16 الذي يربط بين الحديدة وصنعاء معتبرة ذلك في سياق الحملة الإعلامية على غرار مزاعم التحالف قبل شهرين السيطرة على مطار الحديدة واتضح لاحقاً عدم صحة ذلك.

وقال مصدر بوزارة الدفاع التابعة لحكومة صنعاء إن ما حدث في الزعفران كان عملية استدراج أتباع التحالف إلى منطقة حقل ألغام جرى  تفجيرها عن بعد ما أدى لتدمير 20 آلية للتحالف، مشيراً إلى أن المواجهات منذ الأمس خلفت، وفق معلومات استخباراتية، أكثر من 106 قتلى من أتباع التحالف وإصابة 209 آخرين.

ومع تراجع المعارك تراجعت وسائل إعلام التحالف عن مزاعم السيطرة على منطقة كيلو16 وقالت إنه تمت السيطرة عليه نارياً وهو أيضاً ما تنفيه قوات صنعاء.

 

(436)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العسكري,اهم الاخبار,عاجل,مشَاهِد

Tags: ,,,,