قيادة قوات صنعاء وأنصار الله تتوعد دول التحالف برد قاس ومضاعف على مجزرة طلاب ضحيان

صنعاء| المراسل نت:

توعدت وزارة الدفاع وهيئة الأركان بحكومة صنعاء وجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن برد عسكري قاسٍ على مجزرة طلاب ضحيان التي وقعت صباح يوم الخميس، باستهداف قوات التحالف والمصالح الحيوية التابعة لدول التحالف.

وعبرت قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة، بحكومة صنعاء، عن إدانتها بأشد العبارات ما وصفتها “الجريمة النكراء التي ارتكبها العدوان السعودي الأمريكي اليوم بقصف طائرة F16 الأمريكية لحافلة تقل طلابا في مديرية ضحيان بمحافظة صعدة وسط الطريق المزدحم بالمارة والباعة”.

وأكدت الدفاع والأركان في بيان أن جرائم التحالف بحق اليمنيين “هي ذاتها أعمال الإرهاب الدولي المدان والذي يتعامى المجتمع الدولي عن رؤيته وإدراكه في اليمن منذ سنوات تحت الضغط الأمريكي والسعودي الأمريكي المبتذل” بحسب نص البيان .

وأشار البيان إلى ما وصفه “النهج الذي تتخذه اليمن (قوات صنعاء) في مواجهة العدوان في الجبهات العسكرية المباشرة وفق قواعد الاشتباك والأخلاق والأعراف التي يتمثلها الجيش واللجان الشعبية في التجنب التام للمدنيين والأعيان المدنية والتعامل الأخلاقي والقانوني مع الأسرى في المعارك فيما يتعمد تحالف العدوان السعودي الأمريكي استهدف الأطفال والنساء في اليمن بشكل ممنهج كما يستهدف الأعيان المدنية وكل مقومات الحياة بمختلف المحافظات اليمنية”.

وتوعدت الدفاع والأركان بأنها “لن تترك مثل هذه الأعمال الجبانة والمدانة في كل الشرائع والقوانين والأعراف تمر دون عقاب مضاعف في الزمان والمكان الذي تراه مناسبا في جبهات المواجهة مع العدوان وأدواته ومصالحه التي يستخدمها في هذا الجرم وأمثاله دون أن تقع في وحل استهداف الأبرياء والمدنيين ومصالحهم لأن اليمن وشعبه وجيشه ولجانه الشعبية تملك أخلاقا وقواعد ناظمة في المواجهات” بحسب نص البيان.

كذلك أدان المكتب السياسي لأنصار الله الحوثيين “بأشد العبارات جريمة استهداف الأطفال والمتسوقين في ضحيان بمحافظة صعدة” معتبراً، في بيان تلقاه المراسل نت، أن ما وصفها “الجريمة تؤكد بأن العدوان قد تجاوز كل حدود المغالاة في الإثم والفجور ” مشيراً إلى أن “استهداف العدوان لحافلة تكتظ بالأطفال في سوق ضحيان يعبر عن حقيقة نوايا القتلة المجرمين”.

وأدان البيان ما وصفه “الصمت الأممي والتواطؤ الدولي المكشوف إزاء ما يتعرض له شعبنا من جرائم الإبادة” متوعداً بأن “الشعب اليمني لن يسكت عن هذه الجرائم ولن تمر دون رد قاس وهذا حقنا الطبيعي والمشروع” بحسب البيان.

وكان طيران التحالف شن غارات على حافلة تقل طلاباً في دورة صيفية لتحفيظ القرآن الكريم أثناء مرورها في سوق ضحيان بمحافظة صعدة، ما أدى وفقاً لبيان حصل عليه المراسل نت، صادر وزارة الصحة التابعة لحكومة صنعاء  لسقوط 55 شهيداً و77 جريحاً معظمهم من الأطفال.

(182)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العسكري,اهم الاخبار,عاجل

Tags: ,,,,,,,,