رغم تجاهل الحلفاء لاستغاثتها: السعودية تقرر استئناف شحنات النفط عبر باب المندب

متابعات خاصة| المراسل نت:

تراجعت السعودية، يوم السبت، عن قرار وقف تصدير النفط عبر باب المندب بعد خيبة الأمل التي تعرضت لها جراء تجاهل الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين لمزاعمها بتعرض ناقلة نفط تابعة لها في 26 يوليو الماضي من قبل جماعة الحوثيين التي أعلنت استهداف بارجة حربية.

وقالت وزارة الطاقة السعودية، في بيان حصل عليه المراسل نت، إنه تم استئناف شحنات النفط عبر باب المندب.

ورغم أن السعودية اشترطت تحركاً دولياً لما وصفته حماية الملاحة الدولية من الحوثيين لإلغاء قرار وقف تصدير النفط عبر باب المندب، إلا أن تراجعها جاء دون تلبية شروطها.

وبحسب وكالة رويترز قال وزير الطاقة خالد الفالح في البيان إن قرار استئناف شحنات النفط صدر بعد أن اتخذ التحالف في اليمن “جميع التدابير الأمنية اللازمة لخفض المخاطر على سفن دول التحالف التي تمر عبر مضيق باب المندب ومنطقة جنوب البحر الأحمر”.

ولم يشر الفالح إلى وجود استجابة دولية للشروط التي أعلنها بالتزامن مع إعلانه قرار المملكة بوقف التصدير، وهو أيضاً ما تجاهلته شركة أرامكو السعودية التي أكدت استئناف شحنات النفط مبررة ذلك بأنها “تحرص  على متابعة وتقييم الوضع الراهن بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة واتخاذ الإجراءات المناسبة لضمان سلامة وموثوقية الإمدادات لعملائها”.

وكانت السعودية تأمل بهذا القرار الحصول على مزيد من الدعم الأمريكي والغربي في معركة الساحل الغربي لكن قرارها قوبل بتجاهل ملحوظ.

(124)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل السياسي,اهم الاخبار,عاجل

Tags: ,,,,,