سقوط شهيد وإصابة أكثر من 220 فلسطينياً باعتداءات إسرائيلية على مسيرات العودة في غزة

غزة| المراسل نت:

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الشاب الفلسطيني أحمد يحيى عطا الله ياغي، برصاص الاحتلال شرق غزة، فيما أصيب 220 بجراح مختلفة واختناق بالغاز المسيل للدموع، 90 منهم بالرصاص الحي.

وقالت وكالة “وفا” الفلسطينية إن قوات الاحتلال استهدفت حشود المواطنين شرق بلدة خزاعة، شرق خان يونس، جنوب القطاع بالرصاص الحي وبقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة 4 مواطنين بالرصاص، وإصابة آخرين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وكان مئات الفلسطينيّين من سكان القطاع قد تدفّقوا إلى الشريط الفاصل للمشاركة في “جمعة الوفاء لشهيد الوفاء للقدس محمد دار يوسف”، منفذ عملية مستوطنة “آدم” في الضفة الغربية الأسبوع الماضي.

عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران وصف مسيرات العودة بأنها “محطة عز”، وخلال مشاركته في المسيرات قال “نريد كسر الحصار مرة واحد وإلى الأبد وسندفع كل ما يلزم لتحقيق الهدف”.

وسائل إعلام إسرائيلية نقلت عن مصادرها معلومات عن اندلاع 27 حريقاً على الأقل منذ ساعات صباح اليوم الجمعة في منطقة محيط قطاع غزة نتيجة البالونات الحارقة والطائرات الورقية، التي أطلقها الشبان الفلسطينيون.

في سياق متصل قالت مراسلة الميادين إن الاحتلال الإسرائيلي استهدف نقطة رصد للمقاومة شرق رفح، جنوب قطاع غزة، بقذيفة مدفعية، ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن المتحدث باسم جيش الاحتلال أن عدداً من الشبان الفلسطينيين اجتازوا السياج الحدودي جنوبي قطاع غزة، وقاموا برشق عبوة وزجاجات حارقة وعادوا إلى القطاع، وأن القصف على موقع للمقاومة كان رداً على ذلك.

الميادين نت

(19)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العالمي,عاجل

Tags: ,,,,