هاشتاق #الجبير_يلتقي_ظريف يشعل مواقع التواصل وغياب لافت للنشطاء السعوديين

خاص| المراسل نت:

استحوذ لقاء وزير الخارجية السعودي عادل الجبير مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف على جل اهتمام النشطاء العرب في مواقع التواصل الاجتماعي وسط غياب لافت للنشطاء السعوديين الذين أحرجهم الجبير بمصافحته لظريف.

وانتشرت صور لقاء الجبير مع ظريف بسرعة قياسية في مواقع وكالات الأنباء والصحف، وبدأت التحليلات حول ما إذا كانت السعودية في طريقها لتغيير سياستها، خصوصاً أن لقاء الجبير وظريف جاء بعد يومين من استقبال ولي العهد محمد بن سلمان لزعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر بعدما وجه له دعوة لزيارة السعودية.

ورصد المراسل نت إقبالاً كبيراً من قبل نشطاء مواقع التواصل للكتابة تحت هاشتاق #الجبير_يلتقي_ظريف وشهد موقع تويتر آلاف التغريدات في وقت قصير عقب انتشار الصور، وصبت معظمها باتجاه الهجوم على السعودية والسخرية من تصريحات الجبير نفسه المتشددة ضد إيران.

وشارك اليمنيون والقطريون بشكل لافت في الهجوم على السعودية وانتقاد حربها على اليمن ومقاطعتها قطر بسبب مزاعمها من علاقة البلدين بإيران في وقت تسمح لنفسها باللقاء مع المسؤولين الإيرانيين وعقد الاتفاقات معهم كما حدث في اتفاق الطرفين على عودة الحجاج الإيرانيين. أما السعوديين فقد اختفوا بشكل لافت وابتعدوا على غير عادتهم في الاشتراك بالمناكفات التي تجري يومياً بمواقع التواصل، وكأن اللقاء بين الجبير وظريف سبب لهم احراجاً كبيراً.

وكتب مدير المكتب الاعلامي في وزارة الخارجية القطرية أحمد الرميحي تغريدة رصدها المراسل نت تضمنت صورة لقاء الجبير مع ظريف وعلق عليها بالقول “ننتظر “القطيع” لتبرير هذا اللقاء”.

وكتب الاخواني السوداني د.تاج السر عثمان، وهو باحث في الشؤون الخليجية فكتب عدة تغريدات منها قوله ” قالوا اللقاء بالاعرجي والصدر ذكاء سياسي لابعاد الشيعة العرب عن ايران عظيم جدا واللقاء مع جواد ظريف لاجل ماذا ؟ ربما لقلب الطاولة على موزمبيق”.

مغرد قطري آخر يدعى يوسف بن إبراهيم كتب قائلاً ” نعم قطر داعمة للارهاب بتقاربها مع ايران .. الدليل انه الجبير يرتمي في حضن ظريف”.

وشارك رئيس نادي الريان القطري الرياضي  “مذكر بن سالم آل شافي” في الهجوم على السعودية وقال ” الجبير اتهم ايران بدعم الارهاب في المنطقة وانتهاك القرارات الدولية باختباراتها للصواريخ الباليستية”.

الصحفي اليمني إبراهيم السراجي، الموالي للحوثيين، كتب عدة تغريدات قال في أحدها ” يعني السعودية تدمر اليمن وتقاطع قطر وتفتت سوريا عشان تحضن ايران؟”

وكانت البداية عندما سارعت وكالات الأنباء الإيرانية إلى نشر صور مصافحة بين وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف على هامش اجتماع طارئ لوزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي الذي ينعقد حالياً في مدينة إسطنبول التركية.

وتظهر الصور لحظة المصافحة وتبادل الابتسامات بين الجبير وظريف وتبادلهما للحديث في إحدى الاستراحات قرب صالة الاجتماع.

ورصد المراسل نت تغريدة نشرتها الصفحة الرسمية لوكالة أبناء فارس الناطقة باللغة الفارسية بموقع تويتر تضم صور الجبير وظريف وعلقت عليها بالقول “الجبير المعروف بتصريحاته العدائية لإيران يمد يديه لظريف في اجتماع منظمة التعاون الإسلامي”.

يذكر أن السعودية قطعت علاقتها مع إيران في عام  2016 عقب الهجوم على السفارة السعودية في طهران.

 

 

(182)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,اهم الاخبار,عاجل,هاشتاق

Tags: ,,,,,,